• وزير الداخلية الأسبق المهندس السرور يحاضر في كلية الدفاع الوطني الملكية الأردنية
  • 10/10/2018

    ألقى وزير الداخلية الأسبق المهندس سعد هايل السرور محاضرة في كلية الدفاع الوطني الملكية الأردنية اليوم الاربعاء، للدارسين في دورتي الدفاع الوطني 16 والحرب 25  بعنوان (عناصرالقوة الوطنية)، بحضور آمر ورئيس وأعضاء هيئة التوجيه في الكلية.


    وقال المهندس السرور إن الأردن تجاوز كل المراحل الصعبة  بوجود قيادة هاشمية حكيمة وجهتنا بكيفية التعامل مع أبناء الوطن وبذلك نحصن مسيرتنا في مواجهة الخطر لصون وحدتنا الوطنية ومواصلة مسيرة الإصلاح.

     وأكد وزير الداخلية الأسبق أن قواتنا المسلحة الأردنية والأجهزة الأمنية بوعيهما، حافظت على الحدود دون أي اختراق داخلي أو خارجي، والتي اغلقت الطريق على كل من تسول له نفسه الاعتداء على آمن الوطن واستقراره.


      وأشار المهندس السرور إلى أن الظروف الإقليمية القريبة منا والبعيدة  وتقاطع المصالح الإقليمية والدولية تتطلب منا الحذر التام مؤكداً أن الأردنيين أثبتو من خلال الربيع العربي أنهم ما زالو يتنافسون على وحدة بلدهم وعلى صيانة استقلالها واستقرار مجتمعهم بالرغم من آداء التوتر في ذلك الوقت من السنوات الأولى للربيع العربي.

    وفي نهاية المحاضرة دار نقاش موسع أجاب خلاله الضيف على أسئلة واستفسارات الحضور. 


     

    أقوال مأثورة



    بمناسبة استخدام الجيش العربي هذه الآونة في الأقطار العربية المجاورة وذيوع سمعته وأعماله الطيبة لدى الأمم المتحدة والحليفة وغيرها وتمييزا له عن جيوش الأقطار العربية الأخرى قرر مجلس الوزراء الموافقة على أن يطلق عليه اسم الجيش العربي الاردني

    الملك عبد الله الأول ابن الحسين

    هل تعلم؟

    أن عام 1948 شهد أول استخدام للاليات المدرعة في الجيش العربي و هي جي.ام.سي.وبعدها مدرعة مارمين هارلجتون.