• السفيرة الكندية تفتتح مشروع إعادة تأهيل الأبراج الحدودية على واجهة المنطقة العسكرية الشرقية



  • 04/05/2021

    افتتحت السفيرة الكندية لدى المملكة الأردنية الهاشمية دونيكا باتي، اليوم الثلاثاء، مشروع تأهيل عدد من الأبراج الحدودية على واجهة المنطقة العسكرية الشرقية، بحضور مساعد رئيس هيئة الأركان المشتركة للتخطيط والتنظيم والموارد الدفاعية العميد الركن إبراهيم النعيمات وقائد المنطقة العسكرية الشرقية العميد الركن حسان عناب.


    ويهدف المشروع الذي تم افتتاحه مؤخراً إلى إعادة تأهيل الأبراج الحدودية على طول الواجهة الشرقية الشمالية مع الحدود السورية والذي تمت بتمويل من الحكومة الكندية، كجزء من مشروع البرنامج الذي تنفذه وتشرف عليه منظمة الهجرة الدولية . (IOM)


    من جهته ثمن المساعد للتخطيط والتنظيم والموارد الدفاعية الحكومة الكندية على ما قدمته من مساعدة ودعم لهذا المشروع، تجسيداً للشراكة القوية والمميزة التي تربط الأردن بكندا، مشيراً إلى أن هذا المشروع يوفر الوقت والجهد ويساعد على توفير سبل الراحة والاهتمام بقوات حرس الحدود بشكل يمكنهم من القيام بالواجبات المناطة بهم على أكمل وجه.


    بدورها أكدت السفيرة الكندية أن هذه الخطوة تأتي ضمن الجهود التي تبذل لمساعدة الأردن في تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة بوصفها شريكاً أساسياً لها، مشيرةً إلى أن هذا المشروع هو جزء من دعم الشراكة الأمنية في الشرق الأوسط.


    حضر حفل الافتتاح عدد من ضباط القوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي ورئيس بعثة منظمة الهجرة الدولية.