• مندوبا عن جلالة الملك عبدالله الثاني، القائد الأعلى للقوات المسلحة، سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، يرعى تخريج دورة مرشحي الطيران 47
  • 08/08/2018

    مندوباً عن جلالة الملك عبدالله الثاني، القائد الأعلى للقوات المسلحة، رعى سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد اليوم الأربعاء، حفل تخريج دورة مرشحي الطيران السابعة والأربعين، في كلية الملك الحسين الجوية.


    وكان في استقبال سموه لدى وصوله موقع الاحتفال، رئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق الركن محمود عبدالحليم فريحات، وقائد سلاح الجو الملكي، وآمر كلية الملك الحسين الجوية.

    وبدأ الاحتفال، الذي حضره سمو الأمير فيصل بن الحسين، بالسلام الملكي، ثم قام سمو ولي العهد بالتفتيش على طابور الخريجين الذي استعرض من أمام المنصة بنظامي المسير البطيء والعادي.

    وقال مفتي القوات المسلحة الأردنية العميد الدكتور ماجد سالم الدرواشة، في كلمة له خلال الحفل، إن احتفال الوطن بتخريج هذه الكوكبة المؤمنة من صقور سلاح الجو الملكي وحماة أجوائه المباركة هي مصدر فخر واعتزاز جميع الأردنيين.


    وأضاف "سيبقى الأردن عرين الهاشميين، غصةً في قلوب الأعداء المتربصين، وحصناً منيعاً من حصون العرب والمسلمين، وشوكة في خاصرة كل طامع أو حاقد أو حاسد، فهو موطن الأبطال، والقدوة في الوسطية والاعتدال".


    وقال آمر كلية الملك الحسين الجوية العميد الركن الطيار أيوب تيسير زانة إنه وتحقيقاً لرؤية جلالة القائد الأعلى، تم تأهيل تلاميذ مرشحي الطيران أكاديمياً بمنحهم درجة البكالوريوس بعلوم الطيران، والمراقبة، والملاحة الجوية، بالتعاون مع جامعة آل البيت لهذا العام.


    وأضاف أن الخريجين أتموا جميع المتطلبات الأكاديمية والعملية بكل مهنية واحتراف، تحت إشراف كوادر مؤهلة وبأعلى درجات المهنية، لحمل الرسالة الهاشمية بكل قيمها ومبادئها والدفاع عن ثرى هذا الوطن، لافتا إلى أنه تم هذا العام انضمام عدد من الفتيات لصفوف صقورنا البواسل.


    وقلّد سمو ولي العهد، الأجنحة للخريجين، ووزع الجوائز التقديرية على الأوائل الفائزين.

    وفي نهاية الاحتفال شاهد سمو ولي العهد والحضور عرضاً جوياً شاركت فيه مجموعة من طائرات سلاح الجو الملكي إف 16 المقاتلة والطائرات التدريبية نوع PC-21 و Grob.


    وحضر الاحتفال رئيس مجلس النواب، ورئيس الديوان الملكي الهاشمي، والمدير العام للدفاع المدني، ومساعدو رئيس هيئة الأركان، وعدد من كبار المسؤولين المدنيين والعسكريين، والملحقون العسكريون المعتمدون لدى المملكة، وذوو الخريجين.


     

    أقوال مأثورة



     إن الشعار الذي على جباهكم مكتوب عليه الجيش العربي ، وهذا الاسم لم يكن صدفة أومجرد شعار و إنما هو تأكيد على التزام هذا الجيش بالدفاع عن قضايا الأمة العربية وترابها و أمنها من أي خطر 

    الملك عبد الله الثاني ابن الحسين

    هل تعلم؟

    أن خسائر الجيش الاسرائيلي في معركه الكرامة الخالدة كانت 88 آلية وهي عبارة عن 27 دبابة و 18 ناقلة و 24 سيارة مسلحة و 19 سيارة شحن وسقوط طائرة .