• آمر كلية الدفاع الوطني الملكية الأردنية يرعى حفل استلام المرحلة الأولى من مبنى المركز الاردني لمكافحة التطرف الفكري
  • 17/05/2017

    مندوباً عن القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي رعى آمر كلية الدفاع الوطني الملكية الاردنية، اليوم الاربعاء، حفل استلام المرحلة الأولى من مبنى المركز الأردني لمكافحة التطرف الفكري في منطقة الغباوي/ الزرقاء بحضور السفير الياباني ومدير المكتب الإقليمي للأمم المتحدة في عمان وعدد من ضباط القوات المسلحة الأردنية.

    ويأتي هذا المبنى بمنحة من الحكومة اليابانية من خلال مكتب الأمم المتحدة لخدمة المشاريع (UNOPS) للقوات المسلحة الأردنية وعلى مساحة 2326 متراً مربعاً ويتكون من ثلاث مباني "مبنى أكاديمي ومبنى القيادة ومبنى اداري.

    ويهدف البرنامج الذي سيبدأ العمل به خلال الشهر المقبل إلى تخريج الباحثين المؤهلين منهجياً وعلمياً في تخصص التطرف والإرهاب والقادرين في الوقت نفسه على تقديم حلول استراتيجية للمستجدات المعاصرة في هذا المجال إضافة إلى رفد المؤسسات الوطنية العامة والخاصة بالكفاءات المتخصصة في مجال مواجهة الفكر المتطرف والإرهاب لتفعيل دورهم الفكري كلاً في مجال عمله ورفد المؤسسات الوطنية العامة والخاصة بمتخصصين في إعداد الاستراتيجيات الوطنية لمكافحة ظاهرة التطرف والإرهاب.

    وتنبع أهمية البرنامج من مدى حاجة المجتمع له نتيجة اتساع ظاهرة الفكر المتطرف والإرهاب بحيث أصبحت تشكل التهديد الرئيس للمجتمع الدولي إضافة إلى تنوع وتعدد الآثار السلبية للعمليات الإرهابية في الأردن والمجتمع الدولي وحاجة الجهات الرسمية لباحثين ومتخصصين مسلحين بالعلم والمعرفة في قضايا الإرهاب والتطرف بالإضافة إلى ضرورة الحفاظ على مكانة الدين الحنيف وتعاليمه بعيداً عن شبهات الجاهلين من خلال تحديد أبعاد ظاهرة التطرف الحقيقية وربطها بالعوامل المسببة لها لدحض الأفكار والآراء التي تحاول أن تمس المعتقد الديني.

    هذا ويشار الى انه سيتم منح خريجي البرنامج درجة ماجستير دراسات في مواجهة التطرف والارهاب الصادرة عن جامعة مؤتة.​


     

    أقوال مأثورة



    إن هذه الثورة العربية تشمل كل عربي كائناً من كان و إنني أقاتل من أجل ديني وبلادي و أهلي

    الشريف الحسين بن علي

    هل تعلم؟

    بأن قواتنا الباسلة تمكنت من دحر قوات العدو وهو يحاول تغطية انسحابه تحت ستار كثيف من القصف الجوي ونيران المدفعية في معركة الكرامة الخالدة.